في ظلال الحضارة الإسلامية في ظلال الحضارة الإسلامية
recent

آخر المقالات

recent
random
جاري التحميل ...

حكاية أعرابي مع جرير والفرزدق في حضرة الخليفة عبدالملك بن مروان

حكاية أعرابي مع جرير والفرزدق في حضرة الخليفة عبدالملك بن مروان
حكاية أعرابي مع جرير والفرزدق في حضرة الخليفة عبدالملك بن مروان

حكاية أعرابي مع جرير والفرزدق في حضرة الخليفة عبدالملك بن مروان
الشعر في العصر الأموي

في العصر الأموي انتشرَ الفنَّ والأدب وخصوصاً عند استقرار الأحداث وهدوء الثورات ؛ فكانَ أن برَزَ الشعر في عصر الدولة الأمويّة؛ بحيث كانت لهُ سِماتهُ الخاصّة كالإيجاز وقوّة التعبير، وكذلك انتشرت أشعار الفخر والمديح، وبالإضافة إلى ازدهار الشعر في العصر الأمويّ انتشر الشعراء الّذين أثروا على المسيرة الشعريّة، وكانت لهُم بصماتهم البارزة في ميادين الشعر الإسلامي في ظلّ حُكم الدولة الأمويّة.

شعراء العصر الأموي الفطاحلة (الفرزدق وجرير والأخطل)

كان الشعراء الثلاثة ( جرير , والفرزدق , والأخطل ) اشهر الشعراء فى العصر الاموى , وهم حملة لواء الشعر فى هذا العصر وأئمته , ولقد قامت معركة شعرية كبيرة بين هؤلاء الشعراء الثلاثة أسفرت عن ما يسمى فى تاريخ الشعر العربى بـ ( مناقضات جرير والفرزدق ) , وكانت حرب هجائية ممتعة ومناظرات في قصر الخليفة عبد الملك بن مروان ؛ انتصر فيها جرير فى النهاية على الفرزدق والأخطل .

الأعرابي في حضرة الخليفة مع جرير والفرزدق و الأخطل
وممّا يُحكى أنّ أعرابيّ من بنى عذرة دخل على عبد الملك بن مروان يمتدحه بقصيدة وعنده الشعراء الثلاثة جرير والفرزدق والاخطل فلم يعرفهم الأعرابي فقال عبد الملك للأعرابي : هل تعرف اهجي بيت قالته العرب في الإسلام ؟

قال : نعم قول جرير :

فغض الطرف انك من نمير .... فلا كعبا بلغت ولا كلابا

فقال : أحسنت فهل تعرف امدح بيت قيل في الإسلام ؟

قال : نعم قول جرير :

ألستم خير من ركب المطايا ... وأندى العالمين بطون راح

فقال : أصبت فهل تعرف ارق بيت قيل في الإسلام ؟

قال : نعم قول جرير

آن العيون التي في طرفها حور ... قتلننا ثم لم يحيين قتلانا

يصرعن ذا اللب حتى لا حراك به ... وهن اضعف خلق الله إنسانا

فقال : احسنت فهل تعرف جريرا ؟

قال : لا والله وإني إلى رؤيته لمشتاق

قال الخليفة : فهذا جرير وهذا الفرزدق وهذا الاخطل !

فانشأ الأعرابي يقول :

فحيا الإله آبا حرزة ... وأرغم انفك يا أخطل

وجدُّ الفرزدق اتعس بـ ... ـورق خياشيمه الجندل

فغضب الفرزدق وانشأ يقول :

يا أرغم الله آنفا آنت حامله ... يا ذا الخنا ومقال الزور والخطل

ما أنت بالحكم الذي ترضي حكومته ... ولا الأصيل ولا ذي الرأي والجدل

ثم انشأ الاخطل هاجيا الأعرابي يقول :

ياشر من حملت ساق على قدم ... ما مثل قولك في الأقوام يحتمل

آن الحكومة ليست في أبيك ولا ... في معشر أنت منهم انهم سفل

فقام جرير مغضبا وقال :

أتشتمان سفاها خيركم حسبا ... ففيكم والهي الزور والخطل

شتمتماه على رفعي ووضعكما ... لا زلتما في سفال آيها السفل

ثم وثب جرير فقبل راس الأعرابي وقال : يا أمير المؤمنين جائزتي له وكانت خمسة آلاف .

فقال عبد الملك : وله مثلها مني .

فقبض الأعرابي ذلك كله وخرج فرحا بما غنمه .

عن الكاتب

التاريخ الإسلامي باحث في الثاريخ الإسلامي، مالك ومحررموقع في ظلال الحضارة الإسلامية

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

في ظلال الحضارة الإسلامية